هو الغريب وهي الغرابة عينها.

فواحة تلك الحديقة – عناقُ اللون والرائحة 
فواحة حتى الثمول
آيا روحي- ذراعي الخجول

مُزارِعُها الفقيرُ لا يروي
ْقصصا تراءت للجموعِ كُمُول
رميت بصبيانية تروي 
نهوراً قطعت حلوق نهور. 

للمعدن وجه يضئُ لكم 
وآخر لا ننول 
يتوسلوه في الأرجاء منك
،وأنت تلعب حول جدك لعبة الغميضة. 

في 
أكثر الأماكن ومضة تختبئ
وتتوّج الفائز الفتي 
واختك المسكينة تنصرف 
لأنها اخت نَفور. 

لكنها غداً ستموت –
فصلّوا إلى النافور. 


The Copyright of the picture back to Alaa Ahmed.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s